محرم در بيان امام رضا (سلام الله عليه)

P

عَنِ الرَّيَّانِ بنِ شَبِيبٍ قَالَ دَخَلتُ عَلَى الرِّضَا (سلام الله عليه) فِي أوَّلِ يَومٍ مِنَ المُحَرَّمِ فَقَالَ
يَا ابنَ شَبِيبٍ أ صَائِمٌ أنتَ؟
قُلتُ لا. فَقَالَ:
إِنَّ هَذَا اليَومَ هُوَ اليَومُ الَّذِي دَعَا فِيهِ زَكَرِيَّا (سلام الله عليه) رَبَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ فَقَالَ رَبِّ هَب لِي مِن لَدُنكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعاءِ فَاستَجَابَ اللَّهُ لَهُ وَ أمَرَ المَلائِكَةَ فَنَادَت زَكَرِيَّا وَ هُوَ قائِمٌ يُصَلِّي فِي المِحرابِ أنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحيى‏
فَمَن صَامَ هَذَا اليَومَ ثُمَّ دَعَا اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ استَجَابَ اللَّهُ لَهُ كَمَا استَجَابَ اللَّهُ لِزَكَرِيَّا

ثُمَّ قَالَ:
يَا ابنَ شَبِيبٍ إِنَّ المُحَرَّمَ هُوَ الشَّهرُ الَّذِي كَانَ أهلُ الجَاهِلِيَّةِ يُحَرِّمُونَ فِيهِ الظُّلمَ وَ القِتَالَ لِحُرمَتِهِ فَمَا عَرَفَت هَذِهِ الأُمَّةُ حُرمَةَ شَهرِهَا وَ لا حُرمَةَ نَبِيِّهَا لَقَد قَتَلُوا فِي هَذَا الشَّهرِ ذُرِّيَّتَهُ وَ سَبَوا نِسَاءَهُ وَ انتَهَبُوا ثَقَلَهُ فَلا غَفَرَ اللَّهُ لَهُم ذَلِكَ أبَداً
يَا ابنَ شَبِيبٍ إِن كُنتَ بَاكِياً لِشَي‏ءٍ فَابكِ لِلحُسَينِ بنِ عَلِيِّ بنِ أبِي طَالِبٍ (سلام الله عليهم)

ادامه مطلب...

فضيلت غدير در بيان امام رضا (سلام الله عليه)


ali3

علي بن طاووس ـ رحمه اللّه ـ قال: فيما نذكره من فضل يوم الغدير من كتاب النشر و الطيّ، رواه عن الرضا عليه السّلام قال:
إذا كان يوم القيمة زفت أربعة أيامّ إلي اللّه كما زفّ العروس إلي خدرها،
قيل: ما هذه الأيّام؟ قال:
يوم الأضحي و يوم الفطر و يوم‏ الجمعة و يوم الغدير
و إنّ يوم الغدير بين الأضحي و الفطر و الجمعة كالقمر بين الكواكب
و هو اليوم الّذي نجا فيه إبراهيم الخليل من النار فصامه شكر اللّه.
و هو اليوم الّذي أكمل اللّه به الدّين في إقامة النبيّ عليه السّلام عليّا أمير المؤمنين علما و أبان فضيلته و وصاءتة
فصام ذلك اليوم

ادامه مطلب...